اغلاق
اغلاق

فولكس فاغن تستعد لاطلاق اكتتاب بورشه بأكثر من 100 مليار دولار

01 نيسان, 2022

فولكس فاغن تستعد لاطلاق اكتتاب بورشه بأكثر من 100 مليار دولار

استقرت فولكس فاغن أكبر شركة لصناعة السيارات في أوروبا، على بنوك غولدمان ساكس وبنك أوف أمريكا، وجيه بي مورغان تشايس أند كو كمنسقين عالميين مشتركين لبيع الأسهم المقترحة، على حد تعبير المصادر. وقال بعض الأشخاص الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم، إنَّ الإدراج قد يقدّر قيمة شركة "بورشه" بحوالي 90 مليار يورو 100 مليار دولار.

قدّم بعض المستشارين تقييمات محتملة بأكثر من 100 مليار يورو لشركة بورشه، مستشهدين بتقييمات لشركات صناعة السيارات الفاخرة والكهربائية، بالإضافة إلى التكنولوجيا الخاصة بالشركة وإمكانات النمو. اختارت شركة فولكس واجن بنوكاً رائدة لإدراجها في القائمة الضخمة لشركة بورشه الشهيرة لصناعة السيارات الرياضية، فيما يمكن أن يكون أحد أكبر الاكتتابات العامة الأولية في أوروبا هذا العام، بحسب ما قال أشخاص مطّلعون.

تخطط فولكس واجن لإضافة المزيد من البنوك إلى الصفقة، وفقاً لما ذكرته المصادر. وتقدّم بي جيه تي بارتنرز (PJT Partners) المشورة لعائلات المليارديرَين بورشه وبيش المسيطرين على شركتهم القابضة بورشه أوتوموبيل هولدينغ (Porsche Automobil Holding)، كما قالت المصادر. وساعدت "جيه بي مورغان" إلى جانب دورها في الاكتتاب العام لفولكس واجن الشركة القابضة العائلية أيضاً. وامتنع ممثلو شركة "فولكس واجن" والبنوك عن التعليق.

تستهدف فولكس إدراج حصة أقلية في بورشه، إحدى أكثر أصولها المرغوبة، في الربع الرابع، للمساعدة في تمويل أكبر دفعة في الصناعة نحو السيارات الكهربائية وتعزيز تقييمها. إذا مضت الشركة قدماً في خططها الحالية؛ فإنَّ الاكتتاب العام سيسمح لعائلتي "بورشه وبيش" باستعادة التأثير المباشر فيما اعتادوا أن يكون مشروعاً عائلياً.

خصصت فولكس واجن 89 مليار يورو للإنفاق على تقنيات مثل البرمجيات والسيارات الكهربائية حتى عام 2026، ويمكن أن يوفر فصل بورشه خيارات تمويل جديدة للمجموعة. تعتمد الشركة إلى حد كبير على توليد ما يكفي من النقد من سنداتها الخاصة، أو إصدار السندات، إذ إنَّ هيكل المساهمين المتداخل يحدّ من خيارات زيادة رأس مال حقوق الملكية الجديد.

دولار أمريكي 3.379 ₪
جنيه استرليني 4.149 ₪
يورو 3.561 ₪
دينار اردني 4.764 ₪
جنيه مصري 0.138 ₪